الحسكة… عائلات كثيرة تعجز عن شراء تجهيزات عيد الأضحى

يواجه سكان محافظة الحسكة قبيل عيد الأضحى المبارك من صعوبة تأمين احتياجات عائلاتهم الأساسية بسبب ارتفاع الأسعار على غرار ما يحصل بمحافظات البلاد الأخرى.

ويشكل شراء الموادٍ الغذائية والخضار ومستلزمات المعيشة اليومية عبئا كبيرا على كاهل أرباب العائلات وسط ركود اقتصادي وغلاء عام تشهده عموم المناطق جراء انهيار الليرة السورية وعدم استقرار أسعار صرف العملات الأجنبية إضافة لاقتراب عيد الأضحى المبارك.


وتشهد أسواق الجزيرة السورية، كغيرها من الأسواق السورية، ركوداً اقتصادياً ملحوظاً وارتفاعاً غير مسبوق في أسعار السلع والبضائع، ما أثر بشكلٍ كبير على القدر الشرائية للسكان المقبلين على شراء الحلويات والألبسة مع اقتراب عيد الأضحى.

وباتت أسعارها تفوق الخيال ابتداء من 8500 ليرة سورية وصولا إلى 22500 ليرة سورية مما أجبر بعض العوائل على عدم شراء مستلزمات العيد من لباس للأطفال وحلويات الضيافة وغيره من مواد أساسية لإكمال الاستعدادات المعتادة ابسطها بهارات “الكليجة”.

حلويات في سوق الشدادي